البرودة الشديدة تضرب منطقة تورنتو الكبرى محطمة بذلك رقماً قياسياً منذ 33 عاماً

----- هذا الخبر برعاية -----

تورنتو  – كندا

 كندا اليوم- لم يطرق الشتاء بعدٌ أبوابه ولكن استيقظت منطقة تورنتو الكبرى على درجات الحرارة منخفضة جداً لما يقرب من  -20 صباح يوم الأربعاء – وهو اليوم الثاني على التوالي من البرد القارص في المنطقة. 

ووفقاَ لمسؤول الأرصاد الجوية ، جيل تايلور :” بلغت درجة الحرارة في تمام الساعة الثانية صباحًا في مطار بيرسون الدولي 11.2- درجة مئوية ، وهو رقم قياسي في البرودة غير المعهودة في هذا الوقت حيث  بلغت درجة الحرارة -9.6 درجة مئوية في عام 1986 ، مما يجعل 13 نوفمبر الأبرد على الإطلاق منذ 33 عاماَ.

 كما وكسرت منطقة تورنتو الكبري رقما قياسيا آخر في درجة الحرارة  والتي بلغت -7.9 درجة مئوية يوم أمس الثلاثاء ، متجاوزة الرقم القياسي -7.8 درجة مئوية الذي سجل في عام 1937.

في وقت لاحق من اليوم ، أصدرت مدينة تورنتو حالة تأهب الشديد بسبب انخفاض درجات الحرارة بين عشية وضحاها.

وقال تايلور في حين أن العديد من المناطق شهدت مستويات قياسية منخفضة هذا الصباح ، إلا أن الأخبار الجيدة هي أن درجات الحرارة المعتدلة تلوح في الأفق. ومن غير المتوقع أن يكون يوم الخميس  يوماَ باردًا حيث سترتفع درجة الحرارة إلى 1 درجة مئوية. 

 

------------ هذا الخبر برعاية ------------
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق