الصين تحذر كندا من التدخل في شؤون هونغ كونغ

أوتاوا-كندا

 

حذرت السفارة الصينية في أوتاوا كندا من التدخل في شؤون هونغ كونغ بعد أن أصدرت البلاد بيانا مشتركا مع الاتحاد الأوروبي دفاعا عن حق مواطني هونغ كونغ في التجمع.

ذكرت وزيرة الخارجية الكندية كريستيا فريلاند ومسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي فيديريكا موجيريني “يجب الحفاظ على الحريات الأساسية، بما في ذلك الحق في التجمع السلمي”.

وعبر أيضا بيان كندا والاتحاد الأوروبي عن القلق إزاء تصاعد العنف وشجع على مشاركة جميع الأطراف في تخفيف حدة التوتر.

وقالت السفارة الصينية في بيان على موقعها على الإنترنت إن كندا يجب أن “تتوقف فورا عن التدخل في شؤون هونغ كونغ والشؤون الداخلية للصين”.

من الجدير بالذكر بأن  هنام مئات آلاف من المحتجين المناوئين للحكومة قد احتشدوا في هونغ كونغ الأحد وتكدسوا في شوارع رئيسية رغم هطول أمطار رعدية من وقت لآخر، في احتجاجات للأسبوع الحادي عشر على التوالي شابها العنف في أحيان كثيرة.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق