الرئيسية / أخبار / أخبار العالم / ترامب قد يعقد اتفاقين تجاريين منفصلين مع كندا والمكسيك بديلا عن “نافتا”

ترامب قد يعقد اتفاقين تجاريين منفصلين مع كندا والمكسيك بديلا عن “نافتا”

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الجمعة، إنه قد يفضل عقد اتفاقين تجاريين ثنائيين مع كندا والمكسيك على مواصلة التفاوض معهما حول منطقة التجارة الحرة لأمريكا الشمالية (نافتا).

وقال ترامب للصحفيين، بعد لقاء أجراه في البيت الأبيض، اليوم الجمعة، مع مسؤول كوري شمالي رفيع المستوى: “لا أمانع في أن أرى نافتا تتحول إلى اسم مختلف، بأن يكون هناك اتفاق منفصل مع كندا واتفاق منفصل مع المكسيك. لأنك تتحدث عن بلدين مختلفين جدا”.

ومضى قائلا إن نافتا “اتفاقية سيئة جدا للولايات المتحدة، الناس يرون هذا”.

وفي وقت سابق من الجمعة، أعلن البيت الأبيض أن ترامب أبلغ رئيس الوزراء الكندي بأنه يوافق على صفقة “عادلة” في المفاوضات الخاصة بتحقيق منطقة التجارة الحرة لأمريكا الشمالية.

وقال ترامب: “على مدى عقود، لم تكن اللعبة في التجارة لصالح الولايات المتحدة​​​. لقد ولّى ذلك الزمان. اليوم أبلغنا رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو بأن الولايات المتحدة ستوافق على صفقة عادلة أو لن تكون هناك أي صفقة”.

هذا وأدخل ترامب، بدءا من الجمعة، رسوما على الصلب والألمنيوم المستوردين من دول الاتحاد الأوروبي وكندا والمكسيك. وتتفاوض الولايات المتحدة مع كندا والمكسيك حاليا، على تحقيق اتفاق “نافتا” وسط مطالب أمريكية متزايدة.

وكان  رئيس الوزراء الكندي قد انتقد بشدة فرض الرسوم الأمريكية، قائلا إنها “مرفوضة تماما”. وأضاف ترودو أن هذه الرسوم التي بررت واشنطن فرضها بحماية “أمنها القومي” تشكل “إهانة للشراكة الأمنية القديمة العهد بين كندا والولايات المتحدة”.

في تطور جديد في العلاقات التجارية بين الولايات المتحدة وكندا، طالب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب كندا برفع القيود التجارية وفتح أسواقها أمام المنتجات الأمريكية.

وقال ترامب في تغريدة نشرها اليوم الجمعة: “إن كندا كانت لفترة طويلة سيئة للغاية مع مزارعينا وقطاعنا الزراعي، حيث فرضت قيودا على التجارة، يجب عليها (كندا) فتح أسواقها وإزالة الحواجز التجارية”.

وكانت وزيرة الخارجية الكندية، كريستيا فريلاند، قد أعلنت أمس الخميس، أن كندا ستفرض رسوما جمركية انتقامية على صادرات أمريكية بقيمة 16.6 مليار دولار كندي (12.8 مليار دولار أمريكي).

وجاء ذلك بعدما أعلنت واشنطن عدم تمديد الإعفاء المؤقت على واردات الصلب والألومنيوم من كندا، ما يعني أن رسوما جمركية بنسبة 25% ستفرض على واردات الصلب وبنسبة 10% على واردات الألمنيوم.

وفرض ترامب هذه الرسوم  في مارس الماضي، لمواجهة مشكلة التخمة في الأسواق من هذه المعادن، وبالرغم من أن هذا الإجراء كان يستهدف الصين إلا أنه أضر بحلفاء الولايات المتحدة أيضا.

المصدر: وكالات

شاهد أيضاً

السيناتور جون ماكين يدفن فى تكريم مهيب بالأكاديمية البحرية الأمريكية

بعد الاحتفاء على مدى أسبوع بالحياة الحافلة التى عاشها السيناتور الراحل جون ماكين، بطل الحرب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!