الأحد , سبتمبر 22 2019
enar
أخبار عاجلة
الرئيسية / لايف ستايل / صحة / تقدم مرض السرطان على أمراض القلب والأوعية الدموية كسبب رئيسي للوفاة في الدول ذات الدخل المرتفع

تقدم مرض السرطان على أمراض القلب والأوعية الدموية كسبب رئيسي للوفاة في الدول ذات الدخل المرتفع

تشير دراسة جديدة إلى أن العالم يشهد ببطء تقدم مرض السرطان على أمراض القلب والأوعية الدموية، كسبب رئيسي للوفاة وذلك بين فئة البالغين في منتصف العمر.

رغم أنه ما زالت أمراض القلب والأوعية الدموية هي السبب الرئيسي للوفاة بين البالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 35 و70 عاما على مستوى العالم ولكن كشف البحث الجديد أن الوفيات الناجمة عن مرض السرطان ، أصبحت شائعة أكثر من تلك التي تسببها أمراض القلب والأوعية الدموية وتشمل هذه البلدان كل من السويد وشيلي والارجنين وكندا وبولندا وتركيا.

وقال الدكتور سالم يوسف، الأستاذ والمدير التنفيذي لمعهد أبحاث صحة السكان بجامعة ماكماستر في كندا،و الباحث الرئيسي للدراسة، إن الدراسة هي الأكبر من
نوعها في تحليل أسباب الوفاة عبر القارات الخمس.

وقال جيل داجنيه الأستاذ في جامعة لافال في كيبيك بكندا الذي قاد فريق البحث “خلص تقريرنا إلى أن السرطان كان ثاني أكثر أسباب الوفاة شيوعا على مستوى العالم في عام 2017 حيث شكل 26 بالمئة. لكن في ظل استمرار تراجع معدلات (أمراض القلب) من المرجح أن يصبح السرطان السبب الرئيسي للوفاة في غضون بضعة عقود”

وفي البلدان مرتفعة الدخل ساهمت الأدوية الشائعة المستخدمة لخفض الكوليسترول وأدوية علاج ضغط الدم في خفض معدلات الإصابة بأمراض القلب بوضوح على مدى العقود القليلة الماضية.

وتشير النتائج التي توصل لها فريق داجنيه إلى أن معدلات الوفاة الأعلى بأمراض القلب في البلدان منخفضة الدخل قد ترجع بشكل أساسي إلى انخفاض جودة الرعاية الصحية.

وشملت البلدان التي جرى تحليل بياناتها الأرجنتين وبنجلادش والبرازيل وكندا وتشيلي والصين وكولومبيا والهند وإيران وماليزيا وباكستان وفلسطين والفلبين وبولندا والسعودية وجنوب أفريقيا والسويد وتنزانيا وتركيا والإمارات وزيمبابوي.

أشارت الدكتورة لاثا بالانيابان، أستاذة الطب في المركز الطبي بجامعة ستانفورد في كاليفورنيا: “نحن نشهد على تحول وبائي جديد، من أمراض القلب إلى
السرطان باعتباره سبباً رئيسياً للوفاة، والذي يحدث أولاً في المجتمعات ذات الدخل المرتفع.”

 وأضافت بالانيابان أن هذه “فرصة مهمة، سواء في بلدنا أو في جميع أنحاء العالم، لفهم العوامل التي أدت إلى الانخفاض الحاد في أمراض القلب لدى سكان البلدان ذات الدخل المرتفع”. والتحدي الذي يوجهنا للمضي قدماً يتمثل في تطبيق هذه المزايا بالتساوي على السكان الأقل حظاً”.

ورغم من أن الدراسة الجديدة لم تدرج الولايات المتحدة، إلا أن بحث منفصل نُشر العام الماضي، وجد أنه من المرجح أن تكون أمراض القلب هي السبب الرئيسي للوفاة في جميع البلدان ذات الدخل المحدود، بينما كان مرض السرطان هو السبب الرئيسي للوفاة في العديد من البلدان ذات الدخل المرتفع.

المصدر| وكالات 

شاهد أيضاً

ما هو البرغر النباتي وهل هو صحي أكثر؟

غالباً ما يتبع الأشخاص نظاماً غذائياً يعتمد بشكل أساسي على تناول الخضراوات، إلا أنهم يرغبون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!