تٌرودو يستعين بمٌستشارتين من ألبرتا وكيبيك لتَشكيل حٌكومة الأقلية الجديدة

----- هذا الخبر برعاية -----

اختار رئيس الوزراء جاستين ترودو سياسيتين بارزتين واللتان لهما جذور عميقة في ألبرتا وكيبيك للمساعدة في تشكيل حكومة الأقلية الجديدة.

أكد مكتب رئيس الوزراء يوم الثلاثاء أن ترودو قد استقدم كلا من آن ماكليلان وإيزابيل هودون للعمل كمستشاريتين له في المرحلة الانتقالية بعد فوز الحزب الليبيرالي في الانتخابات الاخيرة كحكومة أقلية والتي بدورها أثارت توترات جديدة بين غرب كندا وبقية البلاد.

عملت ماكليلان كعضوة ليبرالية في البرلمان في إدمونتون نورث ويست من عام 1993 إلى عام 2006 كما وشغلت منصب وزير الموارد الطبيعية ووزيرة العدل خلال فترة عملها.كما وتصدرت ماكليلان عناوين الصحف مؤخرًا عندما عينها ترودو لإجراء مراجعة حول ما إذا كان ينبغي فصل وزير العدل والمدعي العام في أعقاب اكتشاف تدخل سياسي غير لائق من قبل مكتبه في فضيحة SNC-Lavalin.

أما هودون فهي حاليا سفيرة كندا في فرنسا وهي أول امرأة تشغل هذا المنصب ، وهي شخصية بارزة في دوائر الأعمال والسياسة في كيبيك ، بعد أن تولت مناصب قيادية عليا كالمديرة التنفيذية لمجلس التجارة في متروبوليتان مونتريال إلى جانب آخرين في بومباردييه ، وكالة الفضاء الكندية وصن لايف المالية.

وتأتي  استعانة ترودو بالاحتفاظ بهم كمستشارتين له في الوقت الذي يناقش فيه ترودو كيفية ضمان تمثيل ألبرتا وساسكاتشوان في حكومة الأقلية الجديدة ، حيث يواجه ترودو حاليا تحديات كبيرة في الجزء الغربي لكندا وذلك بعد حظر الليبراليين تمامًا من تلك المقاطعات جراء تصاعد التوترات بشأن التحديات الاقتصادية المستمرة التي تواجه صناعة النفط والغاز ، فضلاً عن التحديات التي تواجه مشاريع تنمية الموارد الطبيعية.

----- هذا الخبر برعاية -----

 يتطلع ترودو إلى النظر في خيارات بديلة لضمان تمثيل أصوات من المناطق في حكومته في تلك المقاطعات بعدم عدم حصول الحزب الليبيرالي على أصوات في المقاطعات الغربية.

من الجدير ذكره بأن ترودو قد تحدث بالفعل مع الزعماء الغربيين بمن فيهم رئيس وزراء ألبرتا جيسون كيني ورئيس وزراء ساسكاتشوان سكوت مو ورئيس بلدية كالغاري نهيد نينشي ، لكن يبقى السؤال  الان حول الوظائف غير الحكومية التي يمكن أن ينظر إليها لهم في وقت تتصاعد فيه الإحباطات في تلك المقاطعات.

------------ هذا الخبر برعاية ------------
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق