الجمعة , يوليو 19 2019
enar
الرئيسية / أخبار / أخبار العالم / رفض دولي لقرار ترامب بشأن الجولان المحتل

رفض دولي لقرار ترامب بشأن الجولان المحتل

أثار توقيع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الإثنين، على الإعلان الرئاسي الخاص، باعتراف الولايات بسيادة إسرائيل على الجولان المحتل، ردود فعل دولية وعربية.

ووقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الإثنين، على الإعلان الرئاسي الخاص، باعتراف الولايات بسيادة إسرائيل على الجولان المحتل خلال مؤتمر صحفي مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو.

وقال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو قال عقب التوقيع، إن “تركيا ستقوم باللازم في كافة المحافل بما فيها الأمم المتحدة، ضد قرار ترامب المتعلق بالجولان، وستعمل مع المجتمع الدولي لأننا لا ندعم ولا نقبل الخطوات أحادية الجانب”.

وأضاف تشاووش أوغلو، أنه “من غير الممكن أن نقبل توقيع ترامب على قرار اعتراف بلاده بسيادة إسرائيل على الجولان”، وأشارإلى أن الولايات المتحدة تجاهلت مرة أخرى القانون الدولي، وقرار الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان السوري لن يُشرعن أبداً.

وأعلنت كندا، مساء اليوم الاثنين، رفضها دعم قرار الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان، مؤكدة أن الهضبة أرض محتلة وفقا للقانون الدولي.

وأفادت الخارجية الكندية، في بيان، الاثنين، أن «كندا وبالتوافق مع القانون الدولي لا تعترف بالسيطرة الإسرائيلية الدائمة على مرتفعات الجولان، ولا يزال موقف كندا الذي تتمسك به منذ زمن بعيد، دون تغيير».

أضافت: «ضم الأراضي باستخدام القوة أمر يحظره القانون الدولي، وأي إعلان عن تغيير أحادي الجانب للحدود يتناقض مع النظام الدولي القائم على القواعد».

بدوره، أبلغ وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف نظيره الأمريكي بأن اعتراف واشنطن بسيادة إسرائيل على الجولان المحتل يشكل انتهاكا للقانون الدولي.

وتعليقاً على القرار، قال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجاريك: “سياسة الأمم المتحدة بشأن الجولان لم تتغير وتستند لقرارات مجلس الأمن”.

كما أعلن الاتحاد الأوروبي: أن موقفه لم يتغير حيث أنه لا يعترف بسيادة إسرائيل على الأراضي التي تحتلها منذ 1967 بما فيها مرتفعات الجولان.

وأكدت بريطانيا من جانبها، أنها لن تعترف ضم إسرائيل لمرتفعات الجولان عام 1981، ولا تخطط للاعتراف بذلك.

بدورها، أكدت الجامعة العربية في بيان، أن “اعتراف ترامب بسيادة إسرائيل على الجولان المحتل باطل شكلا وموضوع”، وأضافت: أن “إجماعاً كاملاً على حق سوريا في أرضها المحتلة ستعكسه القرارات الصادرة عن القمة المُرتقبة في تونس”.

من جانبها، نقلت وكالة أنباء النظام سانا عن مصدر لم تسمه من وزارة خارجية الأسد، أن “قرار ترامب اعتداء صارخ على سيادة ووحدة الأراضي السورية”.

واحتلت إسرائيل مرتفعات الجولان السورية خلال حرب عام 1967، وأقر البرلمان في 1981 قانوناً بضمها إلى إسرائيل، لكن ما يزال المجتمع الدولي يتعامل مع الجولان على أنها أرض سورية محتلة.

وكان مجلس الأمن تبنى بالإجماع عام 1981 قرارا يعلن أن قرار إسرائيل “فرض قوانينها وولايتها القضائية وإدارتها في مرتفعات الجولان السورية المحتلة باطل ولاغ ولا أثر قانوني له على الساحة الدولية”.

شاهد أيضاً

ترامب يدعو نائبات في الكونغرس للعودة إلى بلدانهن ومسؤولون ديمقراطيون يصفونه بـ”العنصري”

هاجم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عبر تغريدة نائبات من الحزب الديمقراطي في مجلس النواب من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!