الإثنين , سبتمبر 23 2019
enar
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / أخباركندا / كيف رد جاستين ترودو على اتهام مفوض لجنة الأخلاقيات بإنتهاكه قانون تضارب المصالح الفيديرالي

كيف رد جاستين ترودو على اتهام مفوض لجنة الأخلاقيات بإنتهاكه قانون تضارب المصالح الفيديرالي

في كلمة مباشرة وبخ مفوض لجنة الأخلاقيات أمس الأربعاء جاستين ترودو متهما إياه بأنه خالف القوانين بممارسته ضغوطا على النائب العام  لتسوية قضية جنائية ضد مجموعة الهندسة العملاقة إس.إن.سي-لافالان

هذه التهمة وضعت الليبراليين في منافسة حامية مع المعارضة المحافظة في الانتخابات المقبلة في أكتوبر القادم.

وقال مفوض الاخلاقيات البرلماني المستقل ماريو ديون إن ترودو ومسؤوليه سعوا “للتأثير على المدعية العامة في قرارها بشأن التدخل في قضية متصلة بملاحقة جنائية”.

ويتعين على ترودو دفع غرامة صغيرة تصل إلى 500 دولار كندي (375 دولارا أميركيا) لمخالفته قانون تضارب المصالح الكندي. لكن قبل شهرين فقط من الانتخابات فإن الثمن السياسي قد يكون أعلى بكثير.

وطالما نفى ترودو الاتهامات بأن دائرته الصغيرة سعت لحماية إس.إن.سي-لافالان من محاكمة بتهمة الفساد.

ورفضت المدعية العامة جودي ويلسون-ريبولد الطلب من المدعين تسوية القضية، ومن المقرر أن تبدأ المحاكمة.

لكن بعد استقالتها قالت امام مشرعين إنها تعرضت لضغوط سياسية “ثابتة ومستدامة” للتدخل في القضية، بينها “تهديدات مبطنة”.

واستنتج ديون أن “سلطة رئيس الوزراء وموقعه، استخدما للتشكيك في نهاية المطاف بقرار مدير النيابات العامة وكذلك سلطة السيدة ويلسون ايبولد بصفتها كبيرة موظفي التاج القانونيين”.

وتوصل أيضا إلى أن “المصالح السياسية الحزبية وضعت بشكل غير صحيح أمام المدعي العام للنظر فيها” خصوصا أن إدانة في المحكمة يمكن أن تتسبب في حرمان إس.إن.سي-لافالان من عقود حكومية مربحة ما سينجم عنه خسارة وظائف وبالتالي الإضرار بمساعي الليبراليين للفوز في الانتخابات.

ومن جهته أعلن ترودو تحمله المسؤولية تجاه ذلك رغم أنه لا يتفق مع النتائج التى توصل  بها ديون ومع ذلك أصدر ترودو بعد المؤتمر الصحفي بياناً رسمياً تعليقا على ذلك وكرر فيه تحمله المسؤولية حيث برر موقفه بأن ذلك بداعي حماية الكندين ووظائفهم. 

قال ترودو: “”أشكر مفوض لجنة الاخلاقيات على عمله الهام، إن موظفونا البرلمانيون يلعبون دوراً هاماً لتحقيق الشفافية والمساءلة على المستوى الفيدرالي واننا نتعاون تعاوناً كاملاً مع المفوض حول هذا الامر”.

“لقد تبنى مفوض لجنة الأخلاقيات وجهة نظر قوية تفيد بأن كل تواصل مع المدعي العام بشأن هذه المسألة هو أمر غير لائق، انا لا اتفق مع هذه الاستنتاجات خاصة عندما كانت وظائف العديد من الكنديين على المحك”.

كان هدفي ، وسأظل دائمًا ، الدفاع عن وظائف الكنديين وسبل عيشهم في جميع أنحاء البلاد ، مع الحفاظ على سيادة القانون واحترام دور النائب العام. عندما تكون الآلاف من الوظائف على المحك وتتعرض المجتمعات للمعاناة ، تقع على عاتق الحكومة مسؤولية الدفاع عنها.”

Posted by Justin Trudeau on Wednesday, August 14, 2019

شاهد أيضاً

ترودو يعلن عن تخصيص 6 مليار دولار على مدي 4 سنوات لتحسين برنامج الرعاية الصحية في كندا

هاملتون- كندا  وصل  الزعيم الليبيرالي جاستين ترودو إلى هاميلتون يوم أمس الأحد وسط استقبال حار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!