الإثنين , أغسطس 26 2019
enar
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / أخبار الجالية / محكمة كندية تصدر قراراً بمنع كتابة “صنع في اسرائيل ” على زجاجات نبيذ صنع في مستوطنة اسرائيلية مقامة على اراضي مدينة البيرة

محكمة كندية تصدر قراراً بمنع كتابة “صنع في اسرائيل ” على زجاجات نبيذ صنع في مستوطنة اسرائيلية مقامة على اراضي مدينة البيرة

رحب نشطاء فلسطينيون بقرار محكمة اتحادية كندية منع كتابة “صنع في إسرائيل” على زجاجات نبيذ صنع في مستوطنة “بسغوت” الإسرائيلية المقامة على أراضي مدينة البيرة وسط الضفة الغربية.

واعتبر النشطاء قرار المحكمة انتصارا للحق الفلسطيني ضد المستوطنات وتغولها على الأرض الفلسطينية.

وفرضت المحكمة الكندية على الموردين المحليين إظهار عبارة “صنع في الأراضي المحتلة” على هذا المنتج بعد صراع قضائي استمر عامين على الأقل، تعرض خلالها القضاء الكندي وأصحاب القضية لضغوط من اللوبي الصهيوني وأجهزة الاحتلال الإسرائيلي لمنع النطق بهذا الحكم.

ووصف نشطاء من مدينة البيرة الملاصقة لرام الله القرار بأنه “انتصار لفلسطين ولمدينة البيرة”.

حيث قال الناشط  وعضو الهيئة الإدارية لجمعية ابناء البيرة فادي قرعان إن القرار سيتيح التعريف بمنتجات المستوطنات عامة على أنها مصنوعة في أراضٍ فلسطينية محتلة وليس في إسرائيل. كما وأضاف إن جزءا من نبيذ مستوطنة “بسغوت” المقامة على جبل الطويل شرق البيرة يصنع من العنب الذي زرعه أهالي المدينة، قبل أن تصادر أراضيهم الخصبة لصالح إقامة هذه المستوطنة حيث يحرم أصحاب الأراضي من زراعتها منذ سنوات طويلة.

وشدد المحامي الكندي ديمتري لاسكارس الذي تولى الدفاع في القضية -التي رفعها مواطنه الناشط ديفد كاتنبيرغ- على أن من حق كل مواطن كندي معرفة مصدر أي منتج يشتريه، والتأكد من مكان تصنيعه وتعريفه إن كان في أراضٍ محتلة أو غيرها، وبناء عليه وافقت المحكمة على منع تداول “نبيذ بسغوت” تحت اسم “صنع في إسرائيل”.

شاهد أيضاً

شاهد بالفيديو: رئيس الوزراء جاستين ترودو يهنىء المسلمين بعيد الأضحى

Sending my best wishes to Muslims in Canada and around the world who are celebrating …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!