وزيرة خارجية كندا: الاتفاق النووي مع ايران ضروري للسلام والامن العالميين

قالت وزيرة الخارجية الكندية كريستينا فريلند ان الحكومة الكندية ترى الاتفاق النووي مع ايران ضروري للسلام والأمن الاقليميين والعالميين، وذلك ضمن تاكيدها على ان هذا الاتفاق يحظي بتأييد مجلس الامن الدولي.

واضافت فريلند اليوم الاربعاء في معرض ردها على تساؤل للمجلس الايراني – الكندي حول السياسة التي ستعتمدها كندا حيال ايران، ان كندا تدعم جميع القرارات القائمة على اساس المعايير الدولية.

وقالت: “نحن نعتقد ان الاتفاق النووي ورغم انه ليس كاملا لكنه ضروريا لضمان الامن الاقليمي والعالمي”.

واوضحت فريلند التي اصدرت بيانا دعما للاتفاق النووي ان وزراء خارجية مجموعة السبع اكدوا في اجتماعهم الاخير في تورنتو ضرورة الالتزام بالاتفاق النووي.

ووفقا للخارجية الكندية فان كندا خصصت وبشكل طوعي مبلغ 11.5 مليون دولار للوكالة الدولية للطاقة الذرية للاشراف على مسار تنفيذ الاتفاق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق