إغلاق المدارس في منطقة مونتريال الكبرى حتى سبتمبر القادم

إغلاق المدارس في منطقة مونتريال الكبرى حتى سبتمبر القادم

 

أعلن  رئيس الوزراء فرانسوا ليجولت ،فى مؤتمر صحفى عقده اليوم الخميس فى مونتريال، أن ما زالت منطقة مونتريال الكبرى تعاني من تفشي فيروس كورونا ولم  تشهد انخفاضا فى حالات الشفاء لحتى الآن وعليه فلن يعود الأطفال إلى المدرسة قبل نهاية سبتمبر/أيلول، وقد يعود الطلاب ذوو الاحتياجات الخاصة حتى في وقت لاحق من العام.

 

وأضاف:” يستثنى من ذلك مراكز رعاية أطفال العاملين في الصفوف الأمامية ، الذين لديهم بالفعل أطفال في مراكز الرعاية، حيث سيتم إعادة فتح مراكز رعاية الأطفال في المنطقة في الأول من يونيو وسنتبع في ذلك توصيات وزارة الصحة. .

 

يبلغ عدد سكان منطقة مونتريال الكبرى، التي تضم لافال وضفتي سانت لورانس، 4.2 مليون نسمة، وتتكون من 82 بلدية، بما في ذلك ثلاث من أكبر أربع مدن في كيبيك: مونتريال ولافال ولونغويل.

 

ومن جانبها، رحبت عمدة مونتريال فاليري بلانت بإعلان ليغولت قائلة:” إننا نعلم ان الوضع مازال هشا فى مونتريال، مضيفةً:” ستبحث المدينة كافة الطرق لتقديم المساعدات للآباء والأطفال وهم يقضون أربعة أشهر أخرى في المنزل”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق