التوقيع على الاتفاقية التجارية المُعدلة بين أمريكا والمكسيك وكندا

وقع مسؤولون من كندا والولايات المتحدة والمكسيك على النسخة المعدلة من الصفقة التجارية الجديدة لأمريكا الشمالية ، والتي تسمى الاتفاقية الأمريكية المكسيكية ، بعد ظهر اليوم الثلاثاء.

وقع التوقيع ظهراً بالتوقيت المحلي في مدينة مكسيكو ، حيث حضرت نائبة رئيس الوزراء كريستيا فريلاند ممثلة عن كندا وروبرت لايتيزر ممثلاً عن الولايات المتحدة والذي بدوره نسب هذا الانجاز التجاري إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

  “بفضل قيادة الرئيس ترامب ، توصلنا إلى اتفاق تاريخي بشأن الجمعية الامريكية، فبعد العمل خلال العامين الماضيين قدأبرمنا صفقة تجارية ستفيد العمال والمزارعين الأميركيين لسنوات قادمة.كما وأضاف  سيكون هذا هو نموذج الصفقات التجارية الأمريكية في المستقبل

يأتي نص الاتفاق النهائي عقب تأخيرات لأكثر من عام، قادها بالأساس الديمقراطيون ومنظمات العمال في الولايات المتحدة، وهو ما هدد أحيانا بإفشال الاتفاق الأصلي الذي أُبرم في 2018. جاء إعلان اليوم بعد مفاوضات مكثفة لعدة أيام مع المكسيك بشأن تغييرات مقترحة على البنود المتعلقة بالصلب والألومنيوم والعقاقير الحيوية وخدمات الإنترنت، فضلا عن بنود العمل الجديدة وحقوق العمال .

وسيحل اتفاق تجارة الولايات المتحدة والمكسيك وكندا محل اتفاق التجارة الحرة لأمريكا الشمالية (نافتا) القائم منذ 1994 ويغطي تجارة حجمها 1.2 تريليون دولار سنويا عبر القارة. ويقول مساندو الاتفاق إنه مسؤول عن إيجاد 12 مليون وظيفة أمريكية وثلث إجمالي الصادرات الزراعية للولايات المتحدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق