الحكومة الكندية: لا يمكن اعتبار أمريكا دولة آمنة للاجئين

ادان رئيس الوزراء الكندي جوستين ترودو، اليوم الأربعاء، سياسة الهجرة بالولايات المتحدة الخاصة بفصل الأطفال المهاجرين عن والديهم على الحدود الأمريكية المكسيكية واحتجازهم مضيفًا أن هذا أمر غير مقبول وخطأ.

وحث المجلس الكندي للاجئين الحكومة الفيدرالية على تعليق اتفاقية الدولة الثالثة الآمنة، قائلا إن الولايات المتحدة لا يمكن اعتبارها دولة آمنة للاجئين في ضوء الأحداث “المقلقة” على الحدود الأمريكية.

وأضاف ترودو: “لا أستطيع تخيل ما تعانيه الأسر المعنية، مشيرًا إلى إن هذه ليست الطريقة التي تتم بها الأمور في كندا، متسائلًا كيف يتم فصل الأطفال عن آبائهم واحتجازهم في حاويات مسيجة محصنة.

وأشارت الحكومة إلى أنها تراقب التغييرات في سياسة الهجرة الأمريكية والآثار التي ستتركها على طالبي اللجوء في الولايات المتحدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق