الطب الشرعي يكشف إصابة جورج فلويد بفيروس كورونا قبل وفاته.

كندا اليوم – أعلن تقرير الطبيب الشرعي عن إصابة جورج فلويد بفيروس كورونا قبل وفاته ولكن لم تسجل العدوى على أنها عامل ساهم في موته.

ذكر في التقرير من 20 صفحة نشره مكتب الطبيب الشرعي بمقاطعة هنيبين أن السبب الرسمي لوفاة فلويد هو توقف القلب والرئتين بينما كان عناصر من شرطة مينيابوليس الأميركية يلقون القبض عليه يوم 25 مايو/ أيار.

واعتبر الطبيب الشرعي أن طريقة موته كانت جريمة قتل متعمدة ، حيث أقيل أربعة من أفراد الشرطة من عملهم بسبب دورهم في الواقعة التي سجلها أحد المارة على هاتفه المحمول، وهم محتجزون بتهم جنائية، وأحدهم متهم بالقتل.

 

وأُعلنت وفاة فلويد في المستشفى بعد ذلك بوقت قصير. وأورد تقرير تشريح الجثة أن وفاة فلويد نجمت عن حدوث أزمة قلبية رئوية. وأشار أيضا إلى “مضاعفات ناجمة عن إخضاعه على يد قوة إنفاذ القانون والضغط على العنق”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق