X4iptv.com

بالصور| الكشف عن أكبر وأقدم ديناصور في العالم في كندا

اكتشف علماء من جامعة ألبرتا الكندية عن أحفورة لأكبر ديناصور من نوع “T-Rex” في العالم في ساسكتون.

و”الديناصور” “سكوتي” كما اطلقوا عليه، بلغ وزنه نحو 8840 كلغ، فيما يزيد طوله عن 12 مترا. وبحسب الدراسة التي أجراها فريق جامعة ألبرتا، فإن الديناصور يعد أقدم تيرانوصور أو كما يعرف بـ “T-Rex” مكتشف حتى الآن.

ووفق البحث المنشور في العدد الأخير من دورية السجل التشريحي “The Anatomical Record”، في 21 مارس/آذار الجاري، فإن الديناصور الذي سُمِّي بـ”سكوتي” يبلغ طوله 13 متراً، ويعود تاريخه إلى ما قبل 66 مليون عام.

وقال سكوت بيرسونز، المؤلف الرئيس للدراسة، وباحث ما بعد الدكتوراة في قسم العلوم البيولوجية: “كان هناك تباين كبير في الحجم بين أنواع الديناصورات من جنس تيرانوصور، فبعضها أكثر نحافة وأخرى أشدّ قوة، ويعدّ سكوتي مثالاً قوياً للحجم الكبير”.

وأضاف: “من خلال قياسات دقيقة أُجرِيت لمناطق الأرجل والورك والكتف، سيكون سكوتي أضخم ديناصور مكتشف في العالم، إذ تشير التقديرات إلى أن وزنه المعيشي يفوق 8800 كيوجرامٍ”.

وتمّ اكتشاف الهيكل العظمي لهذا الديناصور، أول مرة، قبل 28 عاماً وتحديداً سنة 1991، لكنّ إزالة الحجر الرملي الصلب المحيط بعظامه استغرقت أعواماً عدة، قبل أن يستطيع العلماء مؤخراً دراسته بشكل كامل، وإدراك نوعه الفريد.

وذكر بيرسونز: “ليس الحجم فقط مميّزاً في سكوتي، فدراستنا ترجّح أنه ربما يكون الأقدم أيضاً، وتوصّلنا إلى ذلك من خلال دراسة قِطع عظام الديناصور، وأنماط نموه”.

وأوضح أن نمو العظام كشف عن معلومة أخرى، وهي أن سكوتي نما سريعاً ومات صغيراً، إذ يقدّر سنّه عند الوفاة بأوائل الثلاثينات فقط.

وأظهرت التحاليل التي أُجرِيت على عظام سكوتي وجود ضلوع مكسورة وفكّ مصاب، بما يشير إلى إمكانية نشوب معركة بينه وبين ديناصور آخر.

ومن المقرر افتتاح معرض يضمّ هيكل أقدم وأكبر ديناصور في العالم، بِمتحف ساسكاتشوان الملكي في كندا، أثناء شهر مايو/آيار 2019.

View image on Twitter
وحول هذا الاكتشاف قال العلماء إن “سكوتي” الذي حصل على اسمه من زجاجة ويسكي فُتحت عند الاحتفال باكتشافه، عاش حياة وحشية، وكان قد أصيب بكسر في أضلاعه وعظام الذيل، بالإضافة إلى إصابة في فكّه، ما يشير إلى احتمال نشوب معركة بينه وبين ديناصور آخر.

View image on Twitter

وأوضح الدكتور سكوت بيرزونس، عالم الحفريات في جامعة ألبرتا: “كان هناك تباين كبير في الحجم بين أنواع الديناصورات من فصيلة التيرانوصور، فبعضها أكثر نحافة وهناك أخرى أشد قوة، ويعد سكوتي مثالا قويا على الحجم الكبير لهذا الديناصور”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق