شير يتهم ترودو بـ “أزمة وحدة وطنية” بعد خطاب العرش

أوتاوا- كندا

كندا اليوم – صرح زعيم حزب المعارضين أندرو شير في مجلس العموم بأن الحكومة الليبيرالية بقيادة جاستين تردود مسؤولة عن “أزمة وحدة البلاد” ، كما وقال أن ترود لم يتعلم شيئاً من فترة حكمه السابقة.

جاء ذلك خلال رده على خطاب العرش الذي قدمته الحكومة الجديدة حيث تضمن الخطاب الخطوط الرئيسية لبرنامج عمل حكومة الأقلية الجديدة والذي على إثره ستخضع الحكومة على التصويت بالثقة.

“بصفتي نائب لمقاطعة ساسكاتشيوان فإنني أنبّه جميع زملائنا من مختلف أنحاء كندا إلى عدم التقليل من شأن الشعور العميق بالاغتراب والغضب الذي يعتري حالياً سكان ساسكاتشيوان و ألبرتا حول موقعهم في الاتحادية الكندية”، قال شير، مضيفاً أنّ “أضراراً جسيمة” لحقت بهاتيْن المقاطعتيْن “في السنوات الأربع الأخيرة.

هذا وأشارت حكومة ترود في خطاب العرش إلى أنها مدركة للقلق الاقتصادي “المبرَّر والهام” السائد في بعض مناطق كندا، في إشارةٍ إلى ألبرتا وساسكاتشيوان دون ذكرهما بالاسم، مجددةً التعهد بإيصال الموارد الكندية إلى أسواقٍ جديدة، في إشارةٍ منها إلى عزمها على تنفيذ مشروع توسيع أنبوب “ترانس ماونتن” لنقل النفط من ألبرتا إلى ساحل جارتها الغربية بريتيش كولومبيا.

.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق