عائلة ترودو تصل إلى الهند في زيارة تستمر أسبوع

بدأ رئيس الوزراء الكندى جاستن ترودو، اليوم السبت، زيارة رسمية إلى الهند تستغرق أسبوعا بهدف تعزيز العلاقات التجارية بين البلدين.

وسيبحث ترودو  مع نظيره الهندى ناريندرا مودى الملفات المتعلقة بالتعاون فى مجالات الطاقة النووية السلمية والفضاء والدفاع والطاقة والتعليم.

وكان ترودو قد كتب – على موقع التدوينات المصغرة (تويتر) أمس – أن زيارته تهدف إلى خلق فرص عمل جديدة وتعميق العلاقات الراسخة بين أبناء الشعبين

ومن المقرر أن يلتقى ترودو – خلال الزيارة – بكبار رجال الأعمال الهنود فى مدينة (مومباى)، بالإضافة إلى زيارة أبرز المعالم الأثرية الهندية مثل “تاج محل” و”المعبد الذهبى” و”المسجد الجامع“. 

ووصل رئيس الوزراء الى دلهي يوم السبت برفقة زوجته صوفي غريغوار ترودو، والأطفال كزافييه، 10، إيلا-غريس، 9، وهادرين، 3،  وخرج من الطائرة وفاموا بالقاء التحية على الطريقة الهندية التقليدية ، وشد أيديهم معا واحنو  ورؤوسهم قليلا ، وكان في استقبالهم كبار المسؤولين الهنود ، ومن  ضمن المستقبلين كان نادر باتل، المفوض السامي الكندى فى الهند، وزوجته جينيفر جراهام، وابنتهما نيلا البالغة من العمر عامين،.

وكان فيكاس سواروب، المفوض السامى الهندى لدى كندا، على السجادة الحمراء ، وكان وزير الدولة الهندي للزراعة غاجيندرا سينغ شيخاوات أول من يصافح مع عائلة ترودو.

يشار أن كندا تحتضن نحو 1.4 مليون مواطن من أصول هندية.

وبلغ حجم التبادل الثنائي بين نيودلهي وأوتاوا خلال عام 2017، 8.4 مليارات دولار، تقاسمت بالتساوي بين الصادرات والوارادات، وفق وسائل إعلام هندية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق