فورد: إغلاق المزيد من الشركات وبعض مواقع البناء في أونتاريو وسط إرتفاع الحالات في أونتاريو

شاركت مقاطعة أونتاريو أرقام صادمة اليوم مع جميع سكان المقاطعة والتي حذرت من أنه حال عدم الإلتزام بالإجراءات الصحية المتبعة فسيتم إصابة ما لا يقل عن 300000 حالة في أونتاريو ، وعليه أعلنت حكومة فورد عن إغلاق المزيد من أماكن العمل في نهاية الأسبوع بهدف إبطاء انتشار الفيروس في المقاطعة.

أكد فورد أثناء المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم الجمعة بمشاركة وزيرة الصحة كريستين اليوت وكبير مسئولى الصحة الدكتور ديفيد ويليامز ووزير المالية رود فيليبس فى حديقة كوينز ، أن المقاطعة تتصرف بسرعة من أجل منع المزيد من الوفيات.

“إننا نعلن إغلاق العديد من القطاعات ، ويمكنني أن أقول لكم إن هذه لم تكن مهمة سهلة حيث أن الشركات تكافح من أجل البقاء ، ولكن أؤكد لكم أن حياتنا جميعاً على المحك ويجب علينا أن نتخذ هذا الإجراء الآن”.

وأضاف فورد أن مشاريع البنية التحتية الضرورية مثل المستشفيات وووسائل النقل و مواقع البناء السكنية ستبقى مفتوحة.

وسوف يتم تنفيذ عمليات الاغلاق اعتبارا من الساعة 11:59 مساء يوم السبت .

وجاء هذا الإعلان بعد حوالي ساعة من نشر مسؤولي الصجة نماذج تتوقع ما بين 3000 و15000 حالة وفاة من الـ COVID-19 في أونتاريو حال الإلتزام بالإجراءات الصحية.

لقراءة الخبر باللغة الإنجليزية أنقر هنا 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق