WordPress Hosting

قرار بترحيل إمرأة حامل في الشهر السابع من كندا رغم تحذير الأطباء

تورنتو – كندا 

يبدو أن قرارات الترحيل هو أمرٌ لا يجب الإستخفاف فيه على الإطلاق  ويجب تطبيقه تحت أية ظروف سواء كنت مريضاً ، مقيما لأكثر من عقد من الزمن أو غير ذلك  ، فمتى صدر القرار عليك التنفيذ فوراً وهذا هو الحال مع فرحانة سلطانة.

 رغم تحذير االأطباء من خطورة السفر علي صحة سلطانة  حيث أنها حامل في شهرها السابع وتعاني من مشاكل في القلب إلا أنه قد أصدر أمراً بالترحيل .

حددت وكالة الحدود والخدمات الكندية موعد ترحيل “فرحانة “إلى بلدها الأم “بنغلادش” في 10 يناير بعد رفض طلب الإقامة الدائم الذي قدمته لأسباب إنسانية الشهر الماضي.

وقالت “سلطانة” ، التي تعيش في سكاربورو ، لـوكالة الأخبار الكندية (سي تي في ) أنها تلتمس الرأفة من الوكالة الفيدرالية للسماح لها بالبقاء حتى تلد طفلتها على الاقل و التي من المقرر أن تلد طفلتها في الأول من مارس حفاظاً على سلامتها هي وطفلتها.

صرح متحدث باسم وكالة الحدود الكندية لوكالة الاخبار الكندية (سي تي في ) :”إن قرار ترحيل شخص ما من كندا لا يجب الاستخفاف به”.   ينص قانون الهجرة وحماية اللاجئين على وجوب تنفيذ أوامر الترحيل في أقرب وقت ممكن.

وقالت جاكلين كالين المتحدثة باسم الوكالة في رسالة بالبريد الإلكتروني إن CBSA ملتزمة التزاما راسخا بذلك.  “إن عمليات ترحيل داخل كندا ضرورية جداً للحفاظ على سلامة برنامج الهجرة الكندي”.

 هذا وذكرت سلطانه بأن رفض  الامتثال لأمر الترحيل في 10 يناير ، فقد تواجه هي وزوجها السجن، وفقاً لما ذكرته لها موظفة CBSA.

وقالت سلطانة: “هذا ظلم كبير جدا”. “أطفالي يرونني حزينة طوال الوقت ولا أدري ماذا أقول لهم عندما يسألون عن السبب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق