كندا تخضع ركاب طيران الشـرق الأوسط وأفريقيا لاستجوابات مضاعفة

كندا اليوم – أكدت شبكة (سي تي في) نيوز الإخبارية الكندية أن ركاب خطوط الطيران من الشرق الأوسط وأفريقيا يواجهون عمليات بحث عن الأمتعة واستجوابات إضافية من قبل وكالة خدمات الحدود الكندية، مقارنة بالمسافرين الآخرين.

وقالت الشبكة في تقرير لها امس ان عدد المسافرين القادمين من أفريقيا ومنظمة الكاريبي إلى كندا خلال العام الماضي تعرضوا إلى إجراء فحوصات إضافية تزيد أربعة أضعاف عما يحصل مع مواطني دول الاتحاد الأوروبي.

وأشارت الشبكة إلى أنه بموجب قانون الحصول على المعلومات حصلت الشبكة على قاعدة بيانات تتبع أكثر من 34 مليون مسافر جوي لكندا لعام 2017 وأكدت أن المسافرين جوا من الشرق الأوسط وأفريقيا ومنظمة الكاريبي قد تعرضوا مرارا وتكرارا لفحص إضافي في نقاط التفتيش الأمنية.

وأوضحت أن هناك العديد من الأسباب التي تدفع وكاالة خدمات الحدود الكندية للتفتيش الإضافي من بينها الفحوصات الطبية والتحقق من صحة المستندات ودفع الرسوم والضرائب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق