X4iptv.com

كندا تمهل 4 دبلوماسيين روس 10 أيام لمغادرة البلاد على خلفية قضية سكريبال

اتخذت كندا إجراءات ضد 7 دبلوماسيين روس، وذلك على خلفية تسميم العميل الروسي المزدوج السابق سيرجي سكريبال وابنته يوليا بغاز الأعصاب في مدينة سالزبري في بريطانيا.

وأوضحت كندا أن هذا الإجراء يستهدف أربعة ضباط مخابرات يعملون في السفارة الروسية في أوتاوا أو القنصلية الروسية في مونتريال، فضلاً عن ثلاثة آخرين تقدموا بطلب للحصول على عمل في البلاد.

وقالت وزيرة الخارجية الكندية، كريستيا فريلاند، في بيان ” إن ضباط المخابرات الروس الأربعة استخدموا صفتهم الدبلوماسية لتقويض أمن كندا أو التدخل في ديمقراطيتنا”.

وأضافت فريلاند أنه سيتم رفض طلبات الحصول على عمل، التي تقدم بها الثلاثة الآخرين.

ونوهت فريلاند قائلةً ” إن الهجوم بغاز الأعصاب الذي نُفذ في مدينة سالزبري ببريطانيا، وهى أحدى الشركاء والحلفاء المقربين لكندا، هو عمل خسيس ومشين ومتهور قد يعرض حياة المئات للخطر.”

يذكر أن قضية تسميم العميل الروسي المزدوج سيرجي سكريبال وابنته يوليا قد تسبب في توتر العلاقات بين روسيا وبريطانيا وتبادلت الدولتان طرد الدبلوماسيين.

وأعلنت الولايات المتحدة، العضوة في الناتو، عن طرد 60 رجل مخابرات روسي واغلاق القنصيلة الروسية في سياتل فيما أعلنت ألمانيا طرد أربعة دبلوماسيين روس على خلفية القضية.

من جانبه أعلن دونالد توسك، رئيس المجلس الأوروبي، بأن 14 دولة في الاتحاد الأوروبي، ستقوم بطرد دبلوماسيين روس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق