كندا ستدفع الفاتورة الأمنية لحماية الأمير هاري وميجان ماركل خلال إقامتها في البلاد

بعد إعلان قرار الأمير هاري وزوجته ميغان بالانتقال للإقامة بكندا، صرح مصدر مسؤول بالحكومة الكندية أن رئيس الوزراء جاستين ترودو قد وافق على تمرير مشروع القانون الأمني ​​لحماية دوق ودوقة ساسكس خلال إقامتهما بالبلاد.

وأكد ترودو للملكة، إليزابيث الثانية، أن الأسرة ستكون آمنة أثناء وجودها في البلاد.

من المتوقع أن تدفع كندا حوالي نصف الفاتورة السنوية المخصصة لحماية الأميرين والمقدرة بمليون جنيه إسترليني، وبالتأكيد فإن تم التصديق على ذلك فإن هذا القرار قد يثبر غضب وإستياء الكنديين قد يصل بهم الغضب إلى المطالبة مرة أخرى لاستقلال كندا عن المملكة المتحدة العظمى..

في الوقت نفسه، دعا العديد من النشطاء أنه لا يوجد داعِ للأمنيات المشددة لحماية الأمير وزوجته وقد دعوا الزوجين إلى دفع التكلفة بأنفسهم .

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق