مستشفيات أوتاوا تنفق أكثر من ربع مليون دولار على رعاية المرضى الذين يشغلون أسرّة لا يحتاجونها حقًا.

تنفق مستشفيات أوتاوا أكثر من ربع مليون دولار في رعاية المرضى الذين يشغلون أسرّة لا يحتاجونها حقًا. 

على مدار أسبوع ، فإن تكلفة رعاية من يطلق عليهم بـBlockers Bed ” –أي  المرضى الذين يجب أن يتلقوا الرعاية في مكان آخر ، ولكنهم يبقون في المستشفيات لأنهم لا يملكون مكان آخر يذهبون إليه – مبلغ 1.8 مليون دولار. 

قامت  الوكالة الكندية الاخبارية CBC بتحليل البيانات التي قدمتها مستشفيات الرعاية الثلاثة في أوتاوا فيما يتعلق بمرضى “المستوى الرعاية  البديل” (ALC) في 23 أكتوبر 2019 – وهو تاريخ تم اختياره ليعكس معدل الضغط النموذجي على المستشفيات قبل بدء موسم الأنفلونزا مباشرة. 

حيث جاءت نتائج هذا التحليل بأن مرضى ALC يشغلون أسرّة في المستشفى على الرغم من ثباتهم طبياً وكونهم لا يحتاجون إلى رعاية صحية تقريبًا.  كما وأنهم في كثير من الأحيان ينتظرون ببساطة أن تتاح لهم  المساحة في دور الرعاية طويلة الأجل ، أو للعودة إلى ديارهم بدعم من خدمات الصحة المجتمعية.  

على سبيل المثال، شهد  يوم الأربعاء الماضي وجود أكثر من 292 مريضًا من ALC يشغلون أسرة في مستشفيات الرعاية الثلاثة في أوتاوا ، مما يكلف المستشفيات ما مجموعه 252،640 دولارًا. هذا وكان العدد الإجمالي لمرضى ALC في المستشفيات الثلاثة في 23 أكتوبر قد ملأ جميع الأسرة البالغ عددها 264 في مستشفى كوينزواي كارلتون حيث أدى ذلك لوجود 24 مريضًا بدون سرير.  

يتراوح متوسط ​​مدة إقامتهم في المستشفيات بين 19 يومًا في مستشفى أوتاوا و 172 يومًا في كوينزواي كارلتون ، بتكلفة تصل إلى عشرات الملايين من الدولارات على مدار العام – ما يصل إلى 75 مليون دولار وذلك وفقًا لأحد الحسابات.  

لعبة الشطرنج

هذا وقالت ليا ليفيسك ، نائبة رئيس قسم رعاية المرضى والمديرة التنفيذية للتمريض في كوينزواي كارلتون ، إن ما نشهده الان هو “أزمة” لأنه لا يؤثر فقط على مرضى ALC ، ولكن الأشخاص الذين يحتاجون بالفعل إلى الأسرة . وقالت ليفيسك: “إننا نفتقد مساحة كبيرة وإننا قلقون للغاية بشأن ذلك، أنا شخصياً قلقة بشأن حدوث ضرراً أو أذى لمريض في قسم الطوارئ حيث لا يمكننا توفير الرعاية له “.

 إن وحدة ALC في المستشفى تفيض بشكل روتيني ، حيث يشغل المرضى مناطق مثل غرفة الانتظار الخاصة بفحص CAT.  ومن المثير والمنذر بالخطر أنه يتم إلغاء العمليات الجراحية الاختيارية مثل استبدال مفصل الورك والركبة لأن مريض ALC يشغل سريرًا في الجناح الجراحي. 

وقالت “إنها مثل لعبة الشطرنج فنحن نقوم بنقل الناس إلى أماكن مختلفة”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق