منفذ هجوم تورنتو يعاني من اضطرابات نفسية ويُدعى “فيصل حسين” كندي باكستاني

كندا اليوم – كشفت لشرطة الكندية، أنّ منفذ إطلاق النار بمطعم تورنتو، مساء الأحد، يُدعى “فيصل حسين” 29 عاماً لابوين كنديين من اصول باكستانية  وكان يسكن مع عائلته في بناية في تورنكليف، والداه  يقومان بزيارات يومية إلى المستشفى لرؤية شقيقه ، الذي كان في غيبوبة لمدة عام ونصف تقريبا بعد تعرضه لحادث. وكان هذا أحدث حلقة في سلسلة من المآسي التي تعرض لها أفراد العائلة ، الذين فقدوا ابنتهم في حادث ، قبل عدة سنوات.

وقالت مصادر بالشرطة، إنّ المسلح المضطرب عقلياً قتل نفسه خلال تبادل لإطلاق النار مع رجال الشرطة، بعد مقتل شخص وإصابة 13 أخرين، وفقاً لشبكة إيه بى سى نيوز” الأمريكية.

وأكدّت عائلة المتهم أنه يعاني من مشاكل صحية عقلية حادة، ومصاب بالذهان والاكتئاب طول حياته، وفشلت الأدوية فى علاج حالته.

في هذه الأثناء ، في ثورنكليف بارك – الحي الذي نشأ فيه السيد حسين – تذكر السكان الجار الذي كان يصارع بوضوح مع الصحة العقلية.

وقال عامر سخيرا ، 38 عاما ، الذي جاء إلى مكان الحادث ، إنه كان يعرف السيد حسين منذ كان طفلا. وقال إن العائلة هاجرت من باكستان منذ عقود ، وكان السيد حسين واحدا من أربعة أطفال. وقال ان العائلة كانت في ثورنكليف بارك منذ عام 2000 تقريبا.

لكنهم مروا بالعديد من المحن. وقد توفي أحد الشقيقين في حادث سيارة منذ سنوات ، وقد تعرض شقيقه للاضطهاد والعجز الشديد في العام الماضي بعد إصايب بسكتة دماغية  ، حسبما قال سوخيرا. وكان والد مطلق النار المشتبه به البالغ من العمر 70 عاما قد أجرى مؤخرا عملية جراحية.

قبل ثلاثة أسابيع ، اصطدم السيد سوخيرا بالسيد حسين في مركز تجاري ، على حد قوله. واشتكى من أن ساعات عمله قد قطعت في وظيفة البيع بالتجزئة التي كان يحتفظ بها في رفوف تخزين ، وقال إن ذلك كان بمثابة ضربة ، على حد تعبير السيد سوخيرا.

لا تزال مدينة تورونتو  تحت وقع صدمة هجوم فجر الاثنين الذي أسفر عن مقتل شخصين على الأقل، إضافة إلى منفذ الهجوم. الهجوم أسفر أيضا عن إصابة اثني عشر شخصا آخرين. سكان المدينة وضعوا أكاليل من الزهور وعلقوا لافتات في مكان الحادث تمنوا خلالها أن يعمّ السلام في تورونتو والعالم.

وتواصل الشرطة الكندية التحقيق في الهجوم الذي لا تعرف حتى الآن دوافعه الحقيقية حيث تناشد السلطات الكندية أي شهود للمساعدة في التعرف على ملابساته، في ظلّ قلّة التفاصيل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق