ميغان ماركل تعود إلى كندا بعد قرار التخلي عن واجباتهما الملكية

عادت دوقة ساسيكس ميغان ماركل زوجة الأمير هاري أمس الخميس إلى كندا عقب القرار الصادم والمفاجئ للزوجين بالانسحاب من واجباتهما الملكية، فيما عقدت المملكة محادثات عاجلة مع أسرتها لحل الأزمة.

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن ميغان سافرت الخميس إلى كندا حيث لم تكن تنوي البقاء في بريطانيا لفترة طويلة، إذ أنها تركت طفلها آرتشي في كندا مع المربية في منزل صديقتها المقرّبة جيسيكا مولروني والتي تعيش في تورنتو و”قد تبقى هناك في المستقبل القريب.

وقالت المتحدثة بإسم الزوجين :”يمكنني تأكيد التقارير التي تفيد بأن الدوقة موجودة في كندا”، فيما رفضت تقديم مزيد من التفاصيل أو تأكيد تقرير الصحيفة التي ذكرت أنه من المحتمل أن ينضم هاري إلى زوجته وابنه في كندا قريباً.

قد أمضى دوق ودوقة ساسيكس عطلة طويلة في كندا لمدة ستة أسابيع مع ابنهما آرتشي قبل العودة إلى بريطانيا وإعلان خبر اعتزالهما الحياة الملكية هذا الأسبوع.

يأتي هذا فيما أشارت تقارير إعلامية تناولتها “ديلى ميل”، أيضًا، إلى أن الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا أجرت سلسلة من المكالمات الخميس، شارك فيها هارى وشقيقه الأمير وليام ووالدهما الأمير تشارلز وريث العرش لحل الأزمة.

 من الجدير ذكره أن الزوجان قد تحدثا عن متاعبهما في التعامل مع الاهتمام الإعلامي المكثف في مقابلة تلفزيونية في أكتوبر الماضي..

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق