وزير الخارجية الكندي يوجه أقسى التعليقات لإيران منذ كارثة الطائرة الأوكرانية

SHEIN Many GEO's SHEIN Many GEO's

وصف وزير الخارجية الكندي فرانسوا شامبين تعليقات إيران على أن عددا قليلا فقط من الكنديين لقوا حتفهم الأسبوع الماضي بالهراء. 

وتعتبر هذه التعليقات هي من من أقسى التعليقات التي تصدر عن مسؤولين كنديين منذ الكارثة التي راح ضحيتها 176 شخصا بينهم 57 كندياً.

وقال شامبين لهيئة الإذاعة الكندية: “ما أود قوله هو أن هذا هراء.. لن نقبل هذا الموقف”، مضيفا أنه أثار المسألة مع وزير الخارجية الإيراني في وقت سابق أمس.

وأضاف شامبين :”لقد أوضحنا بشدة للنظام الإيراني أن ذلك لن يمر. أعتقد أن العالم يتابع ومن الواضح أن إيران ستحترم ما تريده كندا عندما يتعلق الأمر بمواطنيها”.”.

هذا وأكد شامبين حديثه قائلا: “سوف نسعى لتحقيق العدالة الكاملة وسنتأكد أولا من فهمنا من ارتكب هذه الجريمة الفظيعة وأن هؤلاء الأشخاص يحاكمون وفقا لأعلى المعايير القانونية.

وقالت إيران الثلاثاء، إنها ألقت القبض على عدة أشخاص لدورهم في إسقاط الطائرة الأوكرانية، وتعهدت بإجراء تحقيق مستفيض.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق